Tuesday, January 15, 2008


Journey (rehla)
Human being's journey is the biggest school he knew since the life began on this earth, when he got to learn how to protect himself from the dangerous animals by the fire when he was living in the caves, he learned during centuries about all fields till he bulled very high pyramid exemplary and flayed to the sky to learn about it, dived in the water and brought a lot from the deep bottom there, not only valuable stones but also lots of knowledge. a school were human hasn't dived only in it's seas and oceans but dived also in it's components contents till he brought the core from the middle of the atom. he added and innovated to deep himself so he studied and learned it, studied his body and saw lots of miracles in it.

Journey started thousands of years ago with an altitude building of knowledge without limits and nothing can contain it except Allah's knowledge, that's why specialized in etch field a scientist research in it and innovate, so you see for the atom a scientist while it's an example for the micro and for the space a scientist while it's an example for the big, medicine and engineering, agriculture and astronomy, etch puts stone in that great building of knowledge till it reached the mars altitude and dived by it's foundation to the deep bottom of the ocean, so it settled and stabilized and it gets higher day after the other while the ensign was taken from a hand to the other, from nation to another and from time to another time.
That's why we see in each science ingenious from deferent places and from that we learn many lessons, the most important of which that every public getting to know each other and every one complete the other, in order to see that great building of knowledge appears perfect and pretty moving in the page universe in harmony and tranquility.
And any thing except that will be great disaster, so you see a human kill his brother greed that prevails colure or increasing his tyranny (rule) while the truth is completely except that, ask if you want the history, is there any bird flew to the sky one day and never come back? For whom throne long or settled? so. for whoever has a mind and wisdom let's get our hands together and each of us put his stone in the building in order to get higher every day to have unlimited altitude.

The big boarding school of life is the biggest school where human learn whatever he wants if he wants.
Journey …… let's make it action not just a word let's hit the ground in full force to emerge all the secrets it has, it's an invitation for lifting the siege and Refute repression hitting our kids in the schools where is no more creativity and no opinions except for the teacher or the professor in the universities.
May be the time to get the fourth ® started, with a weapon of a Pencil and a shield of a Book, ® against ignorance and fairy tells by knowledge and culture, ® against the fear from the unknown. He has won the delights the one who likes to risk but on basis, not like that Adventure Punter. so raise if you want for our state and if you don't want say I don't know, the true is you don't know the value of yourself, its full of energy and innovation, tell me do you have thinking mind or a destroying skull?
Do you have a feeling heart or this heart full of arrogance? Than better talk to yourself and blame it, if not its all evil than.
Start with youth in your age and work with them, then our raise began, notice that you have in your hands many useful keys, if you are willing use them and open doors to the future, add knowledge and keep going, sculpt the rocks, swim in the sand, go and shake your hand with the Sun, invite the moon to a conference, lecture the mars, report to the volcano, have a conversation with the stones, ask a kid while you are shaking your hand with him, is there any hope to the future? Have a discussion with the ants about the new secrets of the ground, upgrade your organization with the Bee, discuss with a camel about his unsupported life in the desert, provide enough time to think creatively about the creation of the universe, talk to the stars while walking above the clouds, adjoin trees, don't stop your mind from thinking, dress your hair with pencils while reading books, pick as much letters you can with your hat, drink from scientist's flow, in light your brain, pure your heart, ask yourself is there any space for you in the creativity world? Is the frog still in the cold water? Or it became delicious to the cook?, Ask yourself also if you are the frog, how to escape home and become a survivor? And How to rewrite a history has been contaminated by sword of ignorance? You can do this. Start it over but yesterday, did it pass without benefit? I won't accept it being a time waster. Let's say it and prove yourself, insist to force your weakness, prison your fear and deter it.
Hey tell me. do you know now who are you? Ask yourself if you don't know and ask others, don't leave space to despair, and know that there is no space for any tight arms.


رحلة الإنسان هي أكبر مدرسة عرفها منذ بدأت الحياة على هذا الكوكب, فيها تعلم كيف يحمي نفسه من الحيوانات المفترسة بالنار حينما كان يسكن الكهوف , فيها تعلم على مر العصور في شتى المجالات حتى بني هرما شاهقا يضرب به المثل, وطار في السماء وتعلم عنها , وغاص في الماء وأتى منة بالكثير, ليس فقط من خيرات بل بالكثير من العلم , هي مدرسة لم يغص الإنسان فقط في بحرها ومحيطها بل أيضا غاص في محتويات مكوناتها حتى أتى بما في الذرة من نواة, بل زاد فأبدع حتى غاص في أعماق نفسه فدرسها وتعلمها ودرس جسمه ورأى فيه من الآيات الكثير.
رحلة بدأت من آلاف السنين ببناء شاهق لا يحده حدود ولا يحتويه إلا علم الله , لذلك تخصص في كل علم عالم يبحث فيه ويبدع فترى للذرة عالم وهى في الصغر يضرب بها المثل وللفضاء عالم وهو في الكبر يضرب به المثل , في الطب والهندسة الزراعة و الفلك كل يضع حجره في البناء حتى وصل بارتفاعه إلى المريخ , وغاص بأساسه إلى قاع المحيط فثبت واستقر وراح يزداد ارتفاعا يوما بعد يوم وأخذت الراية من الأيادي الكثير فانتقلت من أمة لأمة ومن زمان لآخر فنرى في كل علم نابغة من مكان مغاير وفى ذلك من العبر الكثير ومن أهمها أن تتعارف الشعوب ويكمل الواحد الآخر فيظهر البناء مكتملا جميلا يسير في صفحة الكون بانسجام وهدوء , وغير ذلك تكون الطامة الكبرى فيقتل الإنسان أخيه الإنسان طمعا في أن يسود لونه أو يزداد سلطانه مع أن الحقيقة في غير ذلك تماما واسأل إن شئت التاريخ هل هكذا يسير الركب ؟ هل طار طيرا يوما إلى السماء ولم يعد إلى الأرض ؟ لمن دام عرش؟ أو استقر؟ فليعتبر أهل الحكمة والعقل فليضع كل منا يده في يد الآخر وليضع كل منا حجرة في البناء فيزداد ارتفاعا على ارتفاعه,
مدرسة الحياة هي أكبر مدرسة يتعلم الإنسان فيها ما شاء إذا شاء وقتما شاء
رحلة! هيا نجعلها فعلا لا كلمه فيذهب الإنسان يضرب في الأرض بكل قوة ليخرج ما فيها من أسرار, فهي دعوة لفك الحصار ودحض الكبت المحيط بأطفالنا في المدارس التي ما عاد للإبداع فيها مكان وليس للرأي فيها مكان إلا عند المدرس أو المعيد والدكتور في الجامعة, لعلة جاء الوقت لبدء ثورة , سلاحها قلم ودرعها كتاب , ثورة على الجهل والخرافات بالعلم والثقافة ثورة على الخوف من المجهول فقد فاز باللذات كل مغامر ولكن على أسس, ليس كهذا المغامر المقامر. فانهض إن شئت بأمتنا أو إن شئت فقل لا اعرف فالحقيقة انك لا تعرف قيمة نفسك فيها الطاقة والإبداع, قل لي هل لك عقل للتفكير ؟ أم لك قرن للتدمير ؟ هل لك قلب فيه شعور ؟ أم هذا القلب امتلأ غرور, عندئذ حدث نفسك وانهرها فالأمر قد امتلأ شرور.
ابدأ بشباب من سنك واعمل معهم عندئذ تبدأ نهضتنا , واعلم أن بيدك مفاتيح للخير كثيرة , إن شئت بها فافتح أبوابا للخير وازدد علما وتقدم , انحت في الصخر عم في الرمل , اذهب للشمس وصافحها وادع القمر إلى ندوة , حاضر إن شئت المريخ واكتب تقريرا للبركان , سل حجرا , صافح طفلا واسأله , هل في المستقبل آمال؟ناقش نملا واسأله ,هل في التربة من أسرار؟ حاور جملا واعرف منه كيف يعيش بلى مأوى في الصحراء؟ أنظر في خلق الكون طويلا وتدبر , خاطب سحبا عانق شجرا اقطع إن شئت الصحراء . طولا , عرضا في كل الأنحاء , لا تنه العقل عن التفكير , اجعل مرآتك كتبا , صفف شعرك بالأقلام , أملأ بالجلباب حروفا , واشرب من فيض العلماء مزق أستار الجهل , نور عقلك , طهر قلبك , واسأل نفسك هل لك في الإبداع مكان , هل ما زال الضفدع في الماء البارد أم أصبح للطاهي شهيا , واسأل نفسك أيضا إن كنت الضفدع كيف أفر إلى بيتي وأعود من الأحياء ؟
كيف أسطر تاريخ لوثة سيف الجهلاء ؟ أنت على ذلك قادر فلتبدأ من أمس هل فات بلى جدوى ؟ لا أرضى أن أهدر وقتي سفها. هيا قلها واصدق نفسك, صمم أن تقهر ضعفك,أحبس خوفك واردعه , هيا قل لي. هل أنت الآن على علم من أنت؟
اسأل نفسك إن لم تعلم واسأل غيرك, لا تجعل لليأس مكان, واعلم أن ليس لمكتوفي الأيدي في هذا الكون مكان.